السبت، 5 أبريل 2014

كيف تشبك الشيطان

الإخوة و لأخوات اللي دخلوا على المقال و  في بالهم انهم حيشبكوا الشيطان و يستفيدوا من خدماته، ارجوكم راجعوا ضميركم، الناس تقول اعوذ بالله من الشيطان و انتم تدورون عليه !!!

القصد من العنوان  "كيف تشبك الشيطان"، يعني كيف تحط على الشيطان شبكه بحيث انه مايقدر يتحرك في ارضك، ارجوكم صفو النية.

القصه و مافيها حديث دار بيني و بين زوجتي الغالية،  و وصلنا لموضوع الأفكار السلبية، و كان سؤالها بسيط:

زوجتي: كيف اعرف ان الفكرة سلبية و لا أيجابية؟ في النهاية كلها أفكاري.

انا: الفكرة السلبية هي وسوسة الشيطان.

زوجتي: (صمت)

انا: بس كذا، وسوسة شيطان.

زوجتي: اسوي لك براد شاهي؟

(واضح اني فشلت في الشرح)

انا: شوفي، خليني اعرفك على الشيطان اكثر، وقتها تعرفي تميزي وسوسته من أفكارك، ما اقصد ماضيه و قصته، لكن اقصد علاقتنا فيه و في وسوسته.

اول شي، الشيطان ضعيف جدا، راس ماله و اقوى شي يسويه انه يرمي فكرة سلبية في بالك، كيف تعرفي انها فكرة سلبية و وسوسو شيطان، لما تلاقي الفكرة تسوي فيكي واحد من الأشياء التالية :

1. تشغلك الفكرة عن انك تشوفي جمال الحياة و النعمه اللي انتي فيها، قال تعالى: (لأَقْعُدَنَّ لَهُمْ صِرَاطَكَ الْمُسْتَقِيمَ (16) ثُمَّ لآتِيَنَّهُم مِّن بَيْنِ أَيْدِيهِمْ وَمِنْ خَلْفِهِمْ وَعَنْ أَيْمَانِهِمْ وَعَن شَمَآئِلِهِمْ وَلاَ تَجِدُ أَكْثَرَهُمْ شَاكِرِينَ)


2. الفكرة السلبية تسود الحياة في وجهك. قال تعالى: 
الشَّيْطَانُ يَعِدُكُمُ الْفَقْرَ وَيَأْمُرُكُم بِالْفَحْشَاء وَاللّهُ يَعِدُكُم مَّغْفِرَةً مِّنْهُ وَفَضْلاً وَاللّهُ وَاسِعٌ عَلِيمٌ) 

3. الفكرة السلبية  تخليكي تعيشي وحيده و تكرهي الناس: قال تعالى: (إِنَّمَا يُرِيدُ الشَّيْطَانُ أَنْ يُوقِعَ بَيْنَكُمُ الْعَدَاوَةَ وَالْبَغْضَاءَ)

4. الفكرة السلبية تعيشك خايفه، قال تعالى: (إِنَّمَا ذَٰلِكُمُ الشَّيْطَانُ يُخَوِّفُ أَوْلِيَاءَهُ فَلَا تَخَافُوهُمْ وَخَافُونِ إِنْ كُنْتُمْ مُؤْمِنِينَ)

5. الفكرة السلبية تعيشك حزينه، قال تعالى:( إِنَّمَا النَّجْوَىٰ مِنَ الشَّيْطَانِ لِيَحْزُنَ الَّذِينَ آمَنُوا وَلَيْسَ بِضَارِّهِمْ شَيْئًا إِلَّا بِإِذْنِ اللَّهِ ۚ وَعَلَى اللَّهِ فَلْيَتَوَكَّلِ الْمُؤْمِنُونَ)

6. الفكرة السلبية تنسيك أولوياتك و أهدافك، قالى تعالى:(وَقَالَ لِلَّذِي ظَنَّ أَنَّهُ نَاجٍ مِنْهُمَا اذْكُرْنِي عِنْدَ رَبِّكَ فَأَنْسَاهُ الشَّيْطَانُ ذِكْرَ رَبِّهِ فَلَبِثَ فِي السِّجْنِ بِضْعَ سِنِينَ) و قال تعلى: (ان الذين تولوا منكم يوم التقى الجمعان انما استزلهم الشيطان ببعض ما كسبوا ولقد عفا الله عنهم ان الله غفور حليم) 

زوجتي: معقوله الفكرة السلبية (الوسوسة) ممكن تسوي هذا كله؟!
انا: أيوه، و على فكرة ترى  الشيطان كيده جدا ضعيف، و كل اللي يسويه انه يأخذا أفكارك نفسها و يلعب في مقاديرها و يطلع منها طبخة معفنة و سامة لنفسيتك.
زوجتي: كيف يعني؟!
انا: شوفي ، هي ثلاثة موازين يلعب فيها الشيطان في أي فكرة علشان تقلب وسوسة، و اللي هيه:

الميزان الأول ميزان الحجم: الشيطان لما يحصل لك شي حلو تلقاه يصغره لك بحدود اللي صار، بس لما يكون الشيئ بطال يعممه على كل شيئ ثاني، مثلا لما نختلف، تشوفي ان الشيطان جالس يلطم جنبك ان الحياة هذي ماصارت تنطاق و فكيكي منه حتلاقي سيد سيده (الحين الموضوع مجرد دش حمام انا ماصلحته من ست شهور بس، اش دخل الحياة !!).

الميزان الثاني ميزان الزمن: ، الشيطان لما يحصلك شي حلو يفهمك انه بس مؤقت، بس لما يحصلك شي بطال تلقاه جالس يقنع فيك انك حتكمل عمرك كذا، مثلا: انت الآن فقير و مفلس، تلقى الشيطان جالس جنبك يلطم و يقنع فيك: اصلا انت منتف و حتظل طول عمرك حافي منتف.

الميزان الثالث ميزان الأسباب:لما يحصل شي كويس تلقى الشيطان يوسوس لك انه بسبب كذا و كذا (اسباب خارجية)، بس لما يحصل شي بطال يوسوس لك انه انت السبب. مثلا، رسبت في امتحان، تلقى الشيطان جالس جنبك و قدامه طاسة بزر (فصفص) و يغرد: ياخايب، اصلا لو درست زي الاوادم ياهامل ماكان صار اللي صار، اصلا من تياستك...الخ

و الحل بسيييييييييط و مجاني و عليه عرض "راقب أفكارك و استمتع بحياتك"، و كلها منك و فيك...

راقبي أفكارك (مو كلها، اللي يستاهل منها بس) الفكرة اللي تلاقيها ملعوب في موازينها بالطريقة اللي شرحتها لك، و قاعدة تسبب لك الستة أمور اللي ذكرناها اول فاعرفي انها وسوسة شيطان، استعيذي بالله منه و بعديها عنك. قال تعالى: ( وإما ينزغنك من الشيطان نزغ فاستعذ بالله إنه سميع عليم ( 200 ) إن الذين اتقوا إذا مسهم طائف من الشيطان تذكروا فإذا هم مبصرون ( 201 ) )  

زوجتي: طيب و اذا ماراحت الفكرة حتى بعد الاستعاذة؟

انا: شوفي، فيه تمرين نفسي حلو و بسيط اسمه "ارحنا"، و  ماتتخيلي التمرين هذا قد ايش فعال و مريح. طريقة عمل النموذج انه الوسوسة و الأفكار السلبية فيه مسار نفسي معين تمشي فيه علشان يكون لها تأثير علينا، نموذج "ارحنا" يتعامل تحديدا مع هذا المسار.

هاتي ورقة و قلم (او لابتوب او أيباد، المهم شي تقدري تكتبي فيه و تحتفظي باللي كتبتيه)، و اكتبي

ا:
ر:
ح:
ن:
ا:

و قدام كل حرف اكتبي مسار الفكرة السلبية و مسار علاجها بالطريقة التالية:

ا: ازمه، حددي الازمه او الموقف اللي يثير فيك الفكرة السلبية، مثلا:كلمة جافة ولا حركة بايخة من زوجك ، ميزي الموقف و اكتبي عناصره.

ر: ريبه، اش هي الريبه اللي يثيرها فيك هذا الموقف، مثلا: اصلا مايحبني، لو كان فيه حب ماكان هذا أسلوبه.

ح: حصيله، اش حصيلة هالأفكار؟ مثلا ضيقه بالصدر، حزن، خوف، قلق...الخ.

ن: نقاش، ناقشي الفكرة، هذي وسوسة ابليس و ابليس هدفه يزعلك، ردي على ابليس، افحميه، اكتبي كل الاسباب اللي تخلي ابليس غلطان، مثلا: كل الناس تزعل من وقت لوقت، مو معناة خلاف واحد انه نهاية العالم.

ا: انتعاش،اكتبي اش حسيتي بعد مانتصرتي على الشيطان؟ اش المشاعر الايجابيه اللي تحسيها تزيد في داخلك؟ النصر هذا اش الافكار اللي اعطاك اياها؟

لاترمي اللي كتبتيه، احيانا تحتاجي تقرايه مره ثانيه لو مرت فيك نفس الازمه، و احيانا تحتاجي تزيدي عليه لو لقيتي أسباب...احسن علشان يكون الشيطان غلطان. 

على فكرة، أحيانا تكوني فعلا غلطتي، و أحيانا يكون العيب فعلا فيك، لكن هذا مو عذر ابدا تخلي الشيطان يسحبك للقلق و جلد ذات، العلاج هو بالحماس و التغيير، قولي لنفسك: و اش يعني، مين فينا اللي مايغلط؟ لسه فيني خير و لسه اقدر اصلح و اعدل و بكره حيكون اجمل و احسن.


و كذا ياساده ياكرام شبكنا الشيطان اعوذ بالله منه و ماصار يقدر يتحرك في ارضنا براحته، اخليكم مع التمرين و شاركونا تجاربكم.